مصريان يبدآن أطول رحلة تجديف في نهر النيل

قرر أبطال مصر في رياضة التجديف حاتم قنديل وإبراهيم أيوب تحيق رقم قياسي جديد بقطع المسافة من أسوان إلى رأس البر عبر نهر النيل في أطول رحلة تجديف.

 والهدف من هذه المغامرة سيكون الترويج لحملة الحفاظ على نهر النيل من التلوث، فى إطار مبادرة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي "اتحضر للأخضر".

وقال حاتم قنديل: "إنها مغامرة جديدة فى حب مصر، وتعد الرحلة الثانية في التجديف من أسوان لرأس البر عبر نهر النيل، بعد أن كانت الانطلاقة الأولى منذ عام تقريبا، ويضاف لرحلة العام الحالي، مشاركة بعض أندية مصر ممن لهم علاقة بالتجديف بفريق رياضي".

 متمنيا أن تتحول هذه المغامرة إلى حدث دولي تستعين بها الرياضة في مصر لدعم السياحة والبيئة وحماية النيل من التلوث.

مصريان يبدآن أطول رحلة تجديف في نهر النيل

وأوضح قنديل أنه يسعى إلى تسجيل رقم قياسي جديد لمصر بموسوعة غينيس للأرقام القياسية بقطع مسافة 150 كم تجديف في نهر النيل خلال 24 ساعة، ليكون أول مصري يقطع هذه المسافة بالإضافة إلى ذلك، التجديف بمتوسط 50 كم يوميا من أسوان إلى دمياط ليقطع مسافة 1,206 كم خلال شهر.

وأشار إبراهيم أيوب، أحد المشاركين فى الرحلة، إلى أن الرسالة التي يسعون لتوصيلها من خلال حبهم لممارسة رياضة التجديف هي أن تكون الرحلة لها تأثير بالبيئة المحيطة بها، وتشجيع المواطنين لحماية نهر النيل وتعريفهم بأهمية الحفاظ على مياهه.

المصدر: "اليوم السابع"

أعلن في شمرا