PIC

الممثلة الأميركية أنجلينا جولي تُقلِّد "نمط أزياء" المغنية سيلينا غوميز لـ"إغواء" شريكها الأسبق الممثل براد بيت بعيداً عن سيلينا.

هكذا زعمت تقارير إعلامية منها موقع Hollywood Life الذي قد ادَّعى أنَّ ملابس أنجلينا جولي تشبه إلى حدٍ غريب ملابس سيلينا غوميز، وتساءل الموقع إن كان ذلك من قبيل الصدفة.

لكنَّ الموقع الذي يختلق القصص والشائعات باستمرار ألمح بعدها إلى "أنَّها تفعل هذا عن عمد"، وأنَّها "تتأنق انتقاماً لتجعل براد يرى ما يفوته" بعد انفصاله عنها.

موقع Gossip Cop الأميركي لتفنيد الشائعات وصف هذه المزاعم بالسخيفة، وقال الموقع إنه دحض هذه النظرية وفسر مظهرها المثير للجدل.

وقال إن الممثلة الأميركية أنجلينا جولي لا تُقلِّد "نمط أزياء" المغنية سيلينا غوميز لـ"إغواء" شريكها الأسبق الممثل براد بيت.

ورد الموقع على مزاعم Hollywood Life بأنَّ براد وسيلينا الذي يفصل بينها 24 عاماً، كانا يغازلان بعضهما حين تحدثا معاً في حفلة جوائز غولدن غلوب العام الماضي 2016، استناداً إلى مقالٍ من موقع The inquisitr ، وأنَّ أنجيلينا "ما زالت مستاءة من تلك الحادثة، وتريد وفقاً للمزاعم أنَّ تثبت لبراد أنَّها جميلة مثل سيلينا".

ويشير Gossip Cop إلى أن موقع Hollywood Life الذي يشتهر باختلاقه الشائعات قال إنَّ "أنجلينا وسيلينا كان لديهما أسلوبٌ متشابه في الملابس خلال الآونة الأخيرة"، وزعم" على ما يبدو، أن كليهما تملكان الفستان نفسه".

ويرد Gossip Cop قائلاً: هذا ليس صحيح تماماً، فسيلينا ارتدت الفستان في أواخر أكتوبر/تشرين الأول،2017 أما أنجلينا فقد ارتدت واحداً يشبهه في أوائل نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

ما الحقيقة إذن؟

ولم يكن براد يغازل سيلينا كما ذُكِرَ بالأعلى، ولم يحدث شيءٌ بينهما، لذا لم يكن هناك ما تغضب أنجلينا لأجله وهذا يعني أنَّه لا يوجد مبرر حتى تحاول تقليد مظهر سيلينا في محاولةٍ حمقاء لجذب انتباه براد بيت.

الآن لننظر بتمعن إلى أصل هذه الادعاءات االتي استندت إلى The Inquisitr الشي نوّه فقط إلى حالة تشابه واحدة في الملبس بين سيلينا وأنجلينا بعد أن كتبت مجلة Vogue عن المظهر الذي ظهرت به الأخيرة.

وأشار مقال مجلة Vogue إلى أنَّ مظهر أنجلينا لا يشبه فقط سيلينا جوميز، لكنَّه كذلك يشبه العارضة كيندال جينر. ومع ذلك، لم يُشِر أيٌ من الموقعين ببساطة إلى مقارنة مظهر أنجلينا بكيندال. بدلاً من هذا، ركزت القصص المضللة فقط على سيلينا، حتى يتسنى لها إطلاق شائعة عن علاقة حب ثلاثية الأطراف بين سيلينا وبراد وأنجلينا.

هذه الشائعة ربما تكون قصةً كبيرة، لكن ليس هناك ما يدعمها.