بريطانيا: الانفصال عن الاتحاد الأوروبي يتيح تقديم الخدمات المالية بشكل أفضل

لندن-سانا

أعلن وزير المالية البريطاني ريشي سوناك اليوم أن انفصال بلاده عن الاتحاد الأوروبي يتيح لها تقديم الخدمات المالية بشكل مختلف إلا أن بريطانيا ستتعاون مع الاتحاد للتوصل إلى نهج خاص بالقطاع رغم التفاصيل القليلة بهذا الشأن في اتفاق التجارة.

ونقلت رويترز عن سوناك قوله “بعد أن غادرنا الاتحاد الأوروبي يمكن أن نعمل بشكل مختلف قليلاً في الخدمات المالية” مشيراً إلى أن “الطرفين يهدفان إلى الاتفاق على مذكرة تفاهم بشأن التعاون التنظيمي في الخدمات المالية بحلول شهر آذار المقبل” معتبراً أن هذا الاتفاق يبعث على الطمأنينة لأنه تحدث عن إطار عمل تنظيمي تعاوني ومستقر.

يذكر أن مجموعات الخدمات المالية التي تتخذ من بريطانيا مقراً لها ستفقد من بداية كانون الثاني المقبل وضعها في السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي.

وأكد الجانبان أنه ينبغي عليهما التفاوض بشأن العمل مع السوق الأوروبية خارج اتفاق التجارة من خلال صفقات تكافؤ محددة.

وتوصلت بريطانيا والاتحاد الأوروبي إلى اتفاق تجارة مؤخراً لكن رئيس الوزراء بوريس جونسون أقر بأنه لا يحوي كل ما كان يصبو إليه بخصوص قطاع الخدمات المالية والتكافؤ.

وبموجب النظام المعروف بالتكافؤ فلن تحصل البنوك وشركات التأمين وغيرها من الشركات المالية في بريطانيا على حق العمل بالأسواق الأوروبية إلا إذا ارتأت بروكسل أن القواعد المحلية (مكافئة) أو بنفس قوة قواعد الاتحاد.

أعلن في شمرا