تلقى قطبا كرة القدم الإسبانية لطمة قوية قبل أسبوع واحد فقط من المواجهة المرتقبة بينهما في لقاء القمة (الكلاسيكو) بالدوري الإسباني، وخسر كل منهما مباراته، أمس، في المرحلة السادسة من المسابقة، لتكون الهزيمة الأولى لكليهما في المسابقة هذا الموسم.

ووجّه فريق قادش، الصاعد لدوري الدرجة الأولى بإسبانيا، هذا الموسم، لطمة قوية إلى ريال مدريد حامل اللقب، وتغلب عليه 1 / صفر في عقر داره، فيما سقط برشلونة بالنتيجة نفسها أمام مضيفه خيتافي، لتكون صدمة قوية أيضاً للفريقين قبل بداية مشوارهما هذا الأسبوع في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

واستعاد أتلتيكو مدريد نغمة الانتصارات في الدوري الإسباني بعد تعادلين متتاليين، وحقق فوزاً ثميناً 2 / صفر على مضيفه سلتا فيجو، أمس، في المرحلة نفسها التي شهدت أيضاً فوز غرناطة على أشبيلية 1 / صفر.

وأهدر برشلونة فرصة ذهبية لاعتلاء الصدارة قبل مباراة الكلاسيكو وسقط أمام مضيفه خيتافي بهدف نظيف سجله خايمي ماتا من ضربة جزاء في الدقيقة 57، ليتجمد رصيد برشلونة عند سبع نقاط، ورفع خيتافي رصيده إلى عشر نقاط، ليتقدم إلى المركز الثاني بفارق الأهداف فقط خلف ريال مدريد المتصدر وأمام قادش وغرناطة.

تابعوا البيان الرياضي عبر غوغل نيوز

أعلن في شمرا