ظريف يصلي في مقام السيدة زينب قبل لقائه الأسد والمعلم

وصل وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف اليوم إلى دمشق، على رأس وفد سياسي لإجراء مشاورات مع المسؤولين السوريين، واستهل نشاطه في العاصمة السورية بزيارة مقام السيدة زينب والصلاة فيه.

ظريف يصلي في مقام السيدة زينب قبل لقائه الأسد والمعلم

ومن المقرر أن يلتقي ظريف بالرئيس السوري بشار الأسد، كما سيعقد لقاءات مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم، ورئيس الوزراء عماد خميس، حيث ستستمر الزيارة يوما واحد.

ظريف يصلي في مقام السيدة زينب قبل لقائه الأسد والمعلم

وتعد هذه هي الزيارة الأولى لوزير الخارجية الإيراني إلى سوريا بعد إعلان استقالته نهاية شهر فبراير التي لم يقبلها الرئيس الإيراني حسن روحاني.

ظريف يصلي في مقام السيدة زينب قبل لقائه الأسد والمعلم

ووفقا لوكالة فارس الإيرانية، فإن زيارة ظريف إلى سوريا تأتي في إطار جولة تشمل تركيا، التي سيجري خلالها مباحثات مع كبار المسؤولين "حول العلاقات الثنائية والقضايا ذات الاهتمام المشترك إلى جانب التنسيق بشأن أهم القضايا الإقليمية والدولية بهدف تعزيز أسس السلام والاستقرار في المنطقة".

واستقال ظريف من منصبه في 25 فبراير الماضي، عقب زيارة الرئيس السوري بشار الأسد إلى طهران دون أن يوضح الأسباب، لكن وسائل إعلام إيرانية، قالت إن عدم التنسيق معه بشأن زيارة الأسد كان السبب في تقدم ظريف استقالته.
المصدر:RT

أعلن في شمرا