الأول من آب عيد الجيش العربي السوري وإحياء ذكرى الجنود الروس في الحرب العالمية الأولى

موسكو - ناهل الخطيب

خمس وسبعون عاماً مرت على تأسيس الجيش العربي السوري ، الذي تم تأسيسه بشكل رسمي في 1 آب عام 1946م.

فمنذ ذلك التاريخ خصص عيداً لولادة جيش وطني لسورية ، فهذا الجيش العظيم لم يخض معركة إلا وخرج منتصراً منها ، حيث شهد مرحلة التأسيس الحقيقية في عهد الرئيس الراحل حافظ الأسد ، الذي أعطى هذه المؤسسة كامل الأولوية والاهتمام ..

الف تحية إكبار وإجلال لشرفاء الجيش العربي السوري الذي علم الجميع درساً في التضحية والإباء ، ومليون تحية لأرواح شهدائنا الأبرار ، والتحية الأكبر لقامات السنديان الصامدة والصابرة على جراحها...

يتزامن هذا العيد بهذا التاريخ مع يوم إحياء ذكرى الجنود الروس الذين استشهدوا في الحرب العالمية الأولى (1914-1918). حيث وقعت الأعمال العدائية الرئيسية في أوروبا ، ولكن وقعت أيضا معارك في أفريقيا ، في الشرق الأقصى والشرق الأدنى ، في مياه المحيط الأطلسي والمحيط الهادئ والقطب الشمالي والمحيط الهندي.

لقد مرت أكثر من مائة عام منذ هذه الحرب ، التي شاركت فيها 38 دولة ، ويتم نسيان العديد من المشاركين في الحرب العالمية الأولى دون تحفظ ..
فأنشأت وزارة الدفاع الروسية ، بدعم من وكالة الأرشيف الفيدرالية والجمعية التاريخية الروسية ، بوابة " في ذكرى أبطال الحرب العظمى 1914-1918 ".
وهذا هو أول بنك رسمي لوثائق جنود وضباط الجيش الروسي والمعارك والمقابر في تلك السنوات ..

أود الإشارة هنا على أهمية وضرورة ارشفة وتوثيق بطولات جنود وضباط جيشنا الباسل ، بالأخص الانتصارات التي حققها آخر عشر سنوات في المعارك الذي خاضها ضد الإرهاب بكفاءة وخبرات قتالية عالية ، نيابة عن العالم باجمعه ، لتخليصه من إرهاب حاول قتل الانسان في سورية وتدمير حضارتها التي تمتد عبر آلاف السنين ...
فكل عام وانتم بخير .

أعلن في شمرا