أفاد مراسلنا في بيروت، اليوم الاثنين، بأن مئات المحتجين شاركوا في تظاهرة بشارع الحمراء وسد بيروت احتجاجا على السياسات المصرفية للبلد.

وأشار المراسل إلى أن القوات الأمنية ضربت طوقا حول مكان الاحتجاجات، التي ما زالت مستمرة أمام مصرف لبنان المركزي، وقام محتجون بمهاجمة وتحطيم عدد من واجهات المصارف في مدينة طرابلس شمالي البلاد.

وتجددت الاحتجاجات في لبنان ظهر اليوم، بعد فترة هدوء أعقبت ليلة قطع فيها المحتجون الطرقات بمعظم أنحاء البلاد، تنديدا بالأوضاع المعيشية الخانقة.

وحاولت القوى الأمنية االتي ضربت طوقا حول المحتجين إخلاءهم من الساحة القريبة من مقر البرلمان والسراي الحكومي، فدارت مناوشات بين الجانبين وعمليات كر وفر لم تنته إلى شيء. 

وشهدت مدينة طرابلس عاصمة الشمال، ليل الأحد، احتجاجات ضخمة ضد ارتفاع سعر الدولار والأوضاع الاقتصادية والمعيشية، سجلت خلالها خروقات أمنية من حين إلى آخر وهجمات بالقنابل على عدد من فروع المصارف.

أعلن في شمرا