سيارات الأجرة ترفع تعرفتها 100%.. ومحافظ دمشق يهدّد المبتزّين!

رفع أصحاب سيارات الأجرة والسرافيس أسعارهم بدون انتظار الأوامر الحكومية، وبدون خوف من تهديدات التموين أو المرور، في ظل الأزمة التي تشهدها البلاد بسبب شح الوقود.

واشتكى العديد من المواطنين تقاضي أصحاب السيارات العمومية والسرافيس أجوراً مضاعفة على التعرفة السابقة بحجة الوضع القائم وتعطلهم عن العمل بسبب اضطرارهم للانتظار ساعات طويلة للحصول على كمية 20 ليتراً.

المواطنون أبدوا تخوفهم أن يتحول ما يدفعونه بشكل استثنائي هذه الأيام إلى أمر واقع ومستمر في ظل غياب الرقابة، خاصةً بعد أن أثبتت التجربة بأن الأسعار التي ترتفع، وخاصةً فيما يتعلق بخدمات النقل لا تعود إلى سابق عهدها.

عضو المكتب التنفيذي لشؤون النقل والمواصلات باسل ميهوب، قال إن محافظ دمشق وجه كل من المرور والتموين بضبط أي حالة وأي شكوى، بحيث يتحول صاحب التكسي الذي يبتز المواطن إلى القضاء.

وأكدّ أنه لا يوجد ارتفاع بأسعار التعرفة وأن السائقين ملتزمون بالقرار 644 لعام 2014 لأنه لا زيادة على الوقود.

وأشار إلى أنه يجب على السائقين أن يرحموا المواطن، بحيث لا يقوم سائق التكسي بأخذ ضعف السعر الحقيقي من المواطن لمجرّد أنه وقف ساعتين على المحطة، فحتى السيارات الخاصة تقف وتنتظر على الدور.

هاشتاغ سوريا

أعلن في شمرا