لبنان

مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان تدعو إلى إزالة جميع العقبات التي تحول دون إجراء تحقيق محايد وشامل وشفاف في انفجار مرفأ بيروت.

لبنان.. في ذكرى 4 آب

أصدرت مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان، اليوم الأربعاء، بياناً دعت فيه إلى إزالة جميع العقبات التي تحول دون إجراء تحقيق محايدٍ وشامل وشفاف في انفجار مرفأ بيروت. 

في الذكرى الثانية لانفجار #مرفأ_بيروت، أشارت "مجموعة الدعم الدولية من أجل #لبنان"، إلى أن "متابعة المسار القضائي يُعدّ مطلباً ضرورياً لاستعادة مصداقية مؤسسات الدولة، وضمان احترام سيادة القانون، وإرساء مبادئ المساءلة، وإنهاء ظاهرة الإفلات من العقاب".#الميادين_لبنان pic.twitter.com/ZOSDno8m34

وقالت مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان، في بيان: "في الذكرى الثانية للانفجار المأساوي في مرفأ بيروت في 4 آب/أغسطس 2020، يُعرب أعضاء مجموعة الدعم الدولية من أجل لبنان عن تضامنهم مع لبنان وشعبه، ولا سيّما مع عائلات الضحايا وكل الذين تأثرت حياتهم من جرّاء هذا الحدث الذي هزّ لبنان والعالم"، مضيفاً: "نستذكر أكثر من 200 شخص لقوا حتفهم فضلاً عن الآلاف من الجرحى، والذين فقدوا منازلهم أو وظائفهم، والذين عانوا من الصدمات النفسية". 

وأشارت المجموعة إلى أنّ "الأعضاء يلاحظون بقلق عدم إحراز تقدم حتى الآن في المسار القضائي المتعلق بالانفجار، ويدعون السلطات اللبنانية إلى بذل كل ما بوسعها لإزالة جميع العقبات التي تحول دون إجراء تحقيق محايد وشامل وشفاف في انفجار المرفأ. إنّ أسر الضحايا والشعب اللبناني يستحقون معرفة الحقيقة وتحقيق العدالة من دون مزيد من التأخير". 

ولفتت المجموعة إلى أنّ "متابعة المسار القضائي تُعدّ مطلباً ضرورياً لاستعادة مصداقية مؤسسات الدولة اللبنانية وضمان احترام سيادة القانون وإرساء مبادئ المساءلة وإنهاء ظاهرة الإفلات من العقاب".

وأوضحت المجموعة أنّها تتابع بقلقٍ بالغ التأثيرات الحادّة للأزمة الاقتصادية على شرائح المجتمع اللبناني كافّة، مجددين دعوتهم السلطات اللبنانية إلى تشكيل حكومة قادرة على تنفيذ إصلاحات جوهرية وإتمام الاتفاق مع صندوق النقد الدولي، مؤكدين أهمية إجراء الانتخابات الرئاسية في وقتها".

وأكد الرئيس اللبناني ميشال عون، عشية الذكرى السنوية الأولى لانفجار مرفأ بيروت، أنّ "الحقيقة ستظهر، وسينال كل مذنب جزاءه"، مُحَيّياً "روح كل شهيد سقط في هذه المأساة الكبرى".

ويأتي ذلك قبل أيام من الذكرى الثانية لـ انفجار مرفأ بيروت الذي وقع في 4 آب/أغسطس من العام 2020، وأسفر عن مقتل أكثر من 200 شخص وإصابة نحو 6500 آخرين، وتشريد الآلاف.

اقرأ أيضاً: "رواية الحقيقة"... وثائقي الميادين عن حقائق انفجار مرفأ بيروت

أعلن في شمرا