سوريا: كشف جريمة بعد خمس سنوات من ارتكابها

عصابة خطفت حدثاً وقتلته بعد أن حصلت على فدية من عائلته 700 ألف ليرة سورية

سناك سوري – متابعات

ألقى عناصر فرع الأمن الجنائي في محافظة “حماة” القبض على “ل ع” وهو أحد أفراد العصابة التي قامت منذ العام 2014 بخطف الحدث “ع أ” من منزل ذويه وقتله ولم يُعرف مصيره لحين إلقاء القبض على المجرم المذكور.

ملابسات الحادثة التي وقعت قبل خمس سنوات رواها المقبوض عليه خلال التحقيق موضحاً أنه قام بالاتفاق مع أشخاص مازالوا متوارين عن الأنظار بانتحال صفة أمنية وخطفوا الحدث واحتجزوه في مزرعة.

وأضاف بأنهم بعد عملية الخطف اتصلوا بوالده وطلبوا فدية مالية مقدارها 40 أربعين مليون ليرة سورية لكنهم لم يحصلوا سوى على 700 ألف ليرة سورية بعد سلسلة المفاوضات التي أجروها مع والد الحدث.

حصول العصابة على الفدية لم يمكن العائلة المفجوعة من استرداد ابنها حيث قاموا بتصفيته ورمي جثته وفقاً لما ذكره موقع وزارة الداخلية على فيسبوك دون الإشارة إلى طريقة التصفية ومكان رمي الجثة وهل سيتمكن الأهل من استعادة رفاة ابنهم المغدور.

يشار إلى أن مختلف المحافظات السورية شهدت خلال سنوات الحرب حالة من الانفلات الأمني التي سهّلت عمليات الخطف والسرقة والقتل .

أعلن في شمرا