اسم المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو يعود للتداول في العاصمة الإسبانية بعد الخسارة القاسية لريال مدريد أمام أياكس أمستردام وتوديعه دوري أبطال أوروبا.

درّب مورينيو ريال مدريد لـ 3 سنوات

عاد اسم المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو للتداول في العاصمة الإسبانية بعد الخسارة القاسية لريال مدريد أمام أياكس أمستردام الهولندي 1-4 على ملعبه "سانتياغو برنابيو" وتوديعه دوري أبطال أوروبا من دور الـ 16، ليخسر بذلك اللقب الذي توِّج به في الأعوام الثلاثة الأخيرة وليخرج بالتالي خالي الوفاض من هذا الموسم بعد تلقّيه خسارتين متتاليتين أمام غريمه برشلونة على ملعبه أيضاً في مسابقتي كأس إسبانيا و"الليغا".

وبات من المؤكّد بعد هذه الخسائر انتهاء مشوار المدرب الأرجنتيني سانتياغو سولاري مع الفريق إن لم يكن في الأيام المقبلة ففي نهاية الموسم.

وتذهب توقّعات جماهير ريال مدريد إلى عودة "السبيشال وان" لتدريب الفريق بحسب ما أوردت صحيفة "دايلي ستار" الإنكليزية.

وكتب مشجّع لـ "الميرينغي" على موقع "تويتر": "عودة مورينيو إلى تدريب ريال مدريد مسألة أيام"، وأضاف: "من المحتمل جداً أن مورينيو هو مدرب الفريق القادم".

من جهته، كان مورينيو أبدى رغبة واضحة في العودة إلى تدريب ريال مدريد، إذ قال المدرب البرتغالي أخيراً في تصريحات لقناة "ديبورتيس كواترو" الإسبانية أنه لا يمانع في العودة مجدداً إلى تدريب "الميرينغي"، وأضاف أن تجربته السابقة في تدريب ريال مدريد كانت "فريدة".

يُذكر أن مورينيو لا يدرّب أي فريق في الوقت الحالي بعد إقالته من منصبه في مانشستر يونايتد الإنكليزي.

ودرّب البرتغالي ريال مدريد لمدة 3 سنوات بين 2010 و2013 وقاد الفريق للتتويج بلقب الدوري الإسباني عام 2012.

أعلن في شمرا