عالم يكشف متى يمكن

كشف عالم المستقبل، الدكتور إيان بيرسون، لموقع "ذي صن" البريطاني، أنه يعتقد أن البشر قريبون جدا من تحقيق "الخلود"، أي القدرة على عدم الموت مطلقا على حد قوله.

وعلى مدى سنوات، يحاول البشر إيجاد طريقة لتفادي الموت. وحاول الكيميائيون القدماء إنشاء "حجر فيلسوفر" من شأنه أن يسمح للناس بالعيش إلى الأبد، ولكن البشر لم يتمكنوا من قهر الموت على الإطلاق.

ومع ذلك، قال الدكتور بيرسون إن هناك عددا من الطرق المختلفة، التي يمكن أن نعيش بها إلى الأبد، طالما يمكن الوصول إلى عام 2050. وأضاف أيضا: "إذا كنت تحت سن الـ40 تقرأ المقال هذا، فمن المحتمل أنك "لن تموت" إلا إذا أصابك مرض فتاك".

1-  تجديد أجزاء الجسم

يوضح الدكتور بيرسون قائلا: "هناك الكثير من الأشخاص المهتمين بالعيش إلى الأبد. ولكن الفرق الآن هو أن التكنولوجيا تتحسن بسرعة، والكثير من الناس يعتقدون أنهم يستطيعون فعل ذلك".

وكشف أن إحدى طرق إطالة العمر هي استخدام التقنيات الحيوية والطب "لمواصلة تجديد الجسم".

"وأضاف بيرسون: "لا أحد يريد أن يعيش إلى الأبد في عمر يناهز 95 عاما، ولكن إذا تمكنت من تجديد جسمك إلى 29 أو 30 عاما، فقد ترغب في القيام بذلك". ويمكن القيام بذلك بعدة طرق، بما في ذلك الهندسة الوراثية التي تمنع شيخوخة الخلايا.

وبدلا من ذلك، يمكن استبدال أعضاء الجسم الحيوية بأجزاء جديدة.

ويعمل العديد من العلماء في جميع أنحاء العالم على إنشاء أعضاء بشرية باستخدام طابعات ثلاثية الأبعاد محملة بالخلايا الحية، ما قد يجعل المتبرعين بالأعضاء البشرية في يوم من الأيام لا لزوم لهم.

2- العيش في روبوتات

يعتقد بيرسون أنه من المرجح أن نمد حياتنا بطريقة مختلفة: الروبوتات.

ويوضح قائلا: "قبل وقت طويل من إصلاح أجسامنا وتجديدها في كل مرة نشعر بها بضرورة ذلك، سنكون قادرين على ربط عقولنا بعالم الآلات جيدا، وسنعيش بشكل فعال في السحابة الإلكترونية".

ويقول إنه خلال 50 عاما، قد نكون قادرين على استئجار "أندرويد" في أي مكان في العالم، "تماما مثل استئجار سيارة"، لتحميل الوعي والعيش في العالم باستخدام هيئات روبوت واقعية للغاية.

ويوضح العالم أنه سيتعين علينا الانتظار حتى حلول "2045، 2050"، قبل أن نتمكن من إنشاء هذه الروابط القوية بين العقل والآلة، ويقول إن التكلفة ستكون مرتفعة للغاية في البداية.

3- العيش في عالم افتراضي

إذا كانت عقولنا محمّلة على الإنترنت، فهل نحن بحاجة إلى هيئات روبوتية؟. يمكننا جميعا أن نعيش في محاكاة حاسوبية بسعادة غامرة، وفقا للدكتور بيرسون، الذي قال: "يمكنك قضاء معظم وقتك عبر الإنترنت في العالم الافتراضي، بالطبع في أي مكان في العالم على أي جهاز كمبيوتر. وإذا كنت متصلا بالإنترنت طوال الوقت، فيمكنك التمتع بحياة رائعة عبر الإنترنت. سيكون الأمر افتراضيا، لذا يمكن أن تحصل على أي شيء تريده".

المصدر: ذي صن

أعلن في شمرا