طائرة بدون طيار

علقت سلطات الطيران الأمريكية الرحلات الجوية في مطار نيوارك الدولي، في ولاية نيو جيرسي الأمريكية بعد رصد طائرتين بدون طيار تحلقان بالقرب من المطار، يوم الثلاثاء.

ورصد طيار اقتراب طائرة بدون طيار من طائرته، وأبلغ مراقبة الحركة الجوية بأنها وصلت إلى حوالي تسعة أمتار فقط، وهي مسافة خطرة.

وكان الطيار يحلق بطائرته فوق مطار تيتربورو، وهو مرفق خاص قريب من المطار الدولي، لكن المسؤولين أوقفوا رحلات مطار نيوارك الدولي كإجراء احترازي.

وهذا المطار أحد أهم المطارات في الولايات المتحدة وفي المرتبة 11 بين أكثرها ازدحاما، ويقصده 20 مليون مسافر سنويا.

ويأتي هذا الحادث في أعقاب حادث في بريطانيا أدى إلى اضطراب كبير في الرحلات الجوية بمطار جاتويك بلندن، خلال فترة عيد الميلاد، حيث أسفرت مشاهدة الطائرات بدون طيار قرب المطار عن إيقاف مئات الرحلات الجوية على مدار ثلاثة أيام.

اعتقال رجل وامرأة بعد حادث تسيير طائرات بدون طيار في لندن

اضطراب في حركة الطيران بمطار هيثرو بعد رصد طائرة مسيّرة

دبي تختبر "أول طائرة أجرة بدون طيار في العالم"

وقالت هيئة الطيران الفيدرالية الأمريكية في بيان عن الحادث الأخير: "في حوالي الساعة الخامسة مساء، تلقينا تقريرين من رحلات جوية قادمة إلى نيوارك بأن طائرة بدون طيار شوهدت على ارتفاع 3500 قدم فوق مطار تيتربورو، نيوجيرسي". .

وأضافت: "في تلك المرحلة، تم منع الرحلات الجوية القادمة إلى نيوارك من الهبوط لمدة قصيرة. ومع عدم وجود أدلة جديدة على مشاهدة الطائرات بدون طيار، تم استئناف الوصول".

وقالت شركة يونايتد أيرلاينز، التي تستخدم مطار نيوارك كمركز رئيسي: "لم يكن هناك تأثير كبير على عملياتنا وكان التأثير في الحدود الدنيا حتى الآن. عمل بشكل وثيق مع المطار وسلطات الطيران الفيدرالية لإعادة عملياتنا إلى وضعها الطبيعي سريعا".

ولقد أصبحت الطائرات بدون طيار خطرا كبيرا على صناعة الطيران.

ففي وقت سابق من هذا الشهر، توقفت الرحلات في مطار هيثرو في لندن، أكثر المطارات ازدحاما في بريطانيا، بعد حوالي ساعة من مشاهدة طائرة بدون طيار لكنه سرعان ما عاد للعمل بشكل طبيعي.

لكن مطار جاتويك كان أسوأ بكثير. وتم حظر الطيران خلال الفترة من 19 إلى 21 ديسمبر/كانون الأول، وأثر على أكثر من 140 ألف شخص.

وتم القبض على شخصين بسبب الهجوم ولكن تم إطلاق سراحهما بدون تهمة. ولم يتم القبض على آخرين.

مناقشة المنع

وقالت إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية إن الشرطة تجري تحقيقات بشأن هذا الحادث، والذي من المتوقع أن يحفز المطالبات بتطوير ونشر تكنولوجيات لمنع نشاط الطائرات بدون طيار في محيط المطارات.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة إيزي جيت يوهان لوندغرين، إن الأحداث الأخيرة كانت "دعوة للاستيقاظ".

وسيشارك أفراد الشرطة وموظفو المطار في جاتويك في بريطانيا، في تدريبات لرفع قدرتهم واستعدادهم للتعامل مع الطائرات بدون طيار فور رؤيتها قرب المطار.

و أعلنت الحكومة البريطانية، الأسبوع الماضي، عن تدابير لمنح الشرطة سلطات إضافية لمكافحة الطائرات بدون طيار، بما في ذلك توسيع منطقة الحظر حول المطارات إلى دائرة نصف قطرها 5 كم.

كما أعلن مجلس الوزراء أنه بداية من 30 نوفمبر/تشرين الثاني، سيُطلب من مشغلي الطائرات بدون طيار التي يتراوح وزنها بين 250 غراما و 20 كيلوغرام التسجيل واجتياز اختبار قائدي طائرة بدون طيارعبر الإنترنت.

وفي الولايات المتحدة، يوجد بالفعل سجل للطائرات بدون طيار، حيث تم تسجيل أكثر من 1.3 مليون طائرة حصلت على حوالي 116 ألف ترخيض تشغيل.

لكن المسؤولين قالوا إنهم يشكون في أن هناك مئات الآلاف من الطائرات بدون طيار التي لم يتم تسجيلها من قبل أصحابها.

أعلن في شمرا