جهود متواصلة في حماة للوصول إلى كل المناطق ضمن حملة اللقاح الوطنية ضد شلل الأطفال

حماة-سانا

جهود كبيرة تبذلها المنطقة الصحية الثانية التابعة لمديرية صحة حماة للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الأطفال من عمر يوم وحتى الخمس سنوات مستفيدين من حملة اللقاح الوطنية ضد مرض شلل الأطفال التي أطلقتها وزارة الصحة أمس الأول وتستمر حتى الخميس المقبل.

رئيس المنطقة الصحية الثانية الدكتور باسل ابراهيم أشار في تصريح لمراسل سانا الى أنه يتم حالياً تقديم اللقاح ضد المرض في المراكز الصحية التابعة للمنطقة البالغة 28 مركزاً تغطي مساحة واسعة من الريف الغربي وقسما من الريف الشمالي للمحافظة إضافة الى عدد من أحياء المدينة والمشاعات مبيناً أنه تم تشكيل خمسة فرق جوالة تجوب القرى والبلدات والأحياء السكنية التي لا توجد فيها مراكز صحية من أجل إعطاء اللقاح للأطفال المستهدفين.

جهود متواصلة في حماة للوصول إلى كل المناطق ضمن حملة اللقاح الوطنية ضد شلل الأطفال

ولفت ابراهيم الى أن خطة المنطقة الصحية الثانية تتضمن إعطاء اللقاح لنحو 67 ألف طفل وتسعى للوصول إلى تغطية كاملة تبلغ 100 بالمئة ولا سيما أن نسبة تغطية المنطقة لحملة اللقاح السابقة تجاوزت 97 بالمئة مشيراً الى أنه يتم التركيز بشكل فعال على الأحياء والقرى التي لا توجد فيها مراكز صحية ويعاني سكانها من بعد المسافة إلى مركز المدينة.

من جهته دعا رئيس مركز النصر الصحي الدكتور أحمد مشعان في تصريح مماثل الأهالي إلى المبادرة لتلقيح أطفالهم قبل انتهاء الفترة المحددة يوم الخميس المقبل حرصاً على صحتهم وسلامتهم ولا سيما أن اللقاح آمن ومجاني وليست له تأثيرات جانبية.

بدوره أشار المواطن عبد الحكيم العلي إلى أنه قدم إلى المركز الصحي من أجل تلقيح طفلته حيث يقوم العاملون في المركز بتنظيم العمل بشكل لائق عند استقبال المراجعين وتقديم اللقاح بشكل سهل وميسر إضافة إلى تقديم بعض النصائح والارشادات لحالة الطفل بعد تناوله الجرعة اللازمة.

سالم الحسين

أعلن في شمرا