أسفر القتال خلال سنوات الأزمة السورية عن تدمير كثير من الأحياء السكينة في مختلف المدن، لاسيما بحمص ومناطقها التاريخية.

وتسعى الحكومة السورية إلى الإسراع في تنفيذ برامج إعادة الإعمار وتأهيل البنى التحتية خلال السنوات المقبلة.. مراسلتنا وفاء شبروني والتفاصيل