أعلنت المغنية شينيد أوكونور اعتزالها عالم الفن. ونشرت الفنانة بياناً على "تويتر" يوم الجمعة، 4 يونيو (حزيران) كشفت فيه عن أن ألبومها المقبل سيكون الأخير.

وغردت أوكونور قائلةً: "أعلن اعتزالي القيام بجولات موسيقية والعمل في عالم الفن. تقدمت في السن وتعبت". وأضافت: "حان الوقت بالنسبة لي للتوقف ورمي السلاح بعد أن قدمت فعلاً كل ما لديّ".

وسيكون ألبومها المرتقب الذي يحمل عنوان "No Veteran Dies Alone"، أو "المخضرم لا يموت وحيداً" رقم 11 في مسيرتها، ومن المتوقع صدوره في يناير (كانون الثاني) 2022.

وأصدرت أوكونور أخيراً مذكراتها بعنوان "استذكارات" Rememberings، والتي تضمنت العديد من المفاجآت التي تم الكشف عنها. وفي الكتاب، شاركت الجمهور المزيد من التفاصيل حول قصة لقائها "المخيف" مع المغني برنس، إذ زعمت المغنية أنها "استدعيت" في إحدى المرات إلى قصر الفنان في هوليوود، حيث "حاول ضربي".

كما زعمت أنها اضطرت إلى "الهرب سيراً على الأقدام في منتصف الليل"، فيما لاحقها برنس بسيارته وطاردها على الطريق السريع.

© The Independent

شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
شينيد أوكونور تعلن اعتزالها الموسيقى
أعلن في شمرا