نفت "قوات سوريا الديمقراطية"، قسد، سيطرتها على آخر معاقل تنظيم "داعش" الإرهابي، المحظور في روسيا، مشددة على تواصل العمليات العسكرية في مساحة صغيرة هي المتبقية تحت سيطرة التنظيم في منطقة شرق الفرات، شرقي سوريا.

القاهرة- سبوتنيك. وقال المتحدث باسم "قسد"، كينو غابرييل، في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، اليوم السبت، "لا يوجد سيطرة كاملة حتى الآن على معاقل داعش في الجيب الأخير، هناك فقط سيطرة على بادية الباغوز، ولكن لا تزال هناك مساحة صغيرة جدا تحت سيطرة التنظيم".

وأضاف المتحدث "العمليات العسكرية لا تزال مستمرة في هذه المنطقة من أجل إنهاء تنظيم داعش الإرهابي، والسيطرة الكاملة على شرق الفرات، ثم إعلان النصر النهائي على الإرهاب".

وكانت وكالة "رويترز" قد نقلت عن قيادي في قوات سوريا الديمقراطية، اليوم السبت، إن القوات ستنتزع السيطرة على آخر جيب لتنظيم "داعش" في شرق سوريا "في وقت قصير جدا".

وذكرت الوكالة أن عناصر "داعش" لا يسيطرون حاليا إلا على نحو 700 متر مربع فقط لكن مقاتلي قوات سوريا الديمقراطية يتحركون بحذر لوجود مدنيين ورهائن يحتجزهم التنظيم الإرهابي.