الخارجية السورية تردّ على ترامب بشأن اغتيال الرئيس

الخارجية: التصريحات تبيّن مستوى تفكير الإدارة الأمريكية

سناك سوري _ دمشق

قال مصدر رسمي في وزارة الخارجية السورية اليوم إن تصريحات الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” حول استهداف الرئيس السوري “بشار الأسد” تبيّن بوضوح المستوى الذي انحدر إليه التفكير والسلوك السياسي الأرعن كما وصفه للإدارة الأمريكية.

وتعليقاً على تصريحات “ترامب” أول أمس حول أنه كان ينوي سابقاً تنفيذ عملية اغتيال للرئيس “الأسد” إلا أن وزير دفاعه حينها “جيمس ماتيس” رفض ذلك، قال المصدر حسب وكالة سانا الرسمية إن هذه التصريحات لا تصدر إلا عن قطاع طرق يمتهنون الجريمة للوصول إلى مآربهم.

وأضاف أن اعتراف “ترامب” بمثل هذه الخطوة يؤكد أن الإدارة الأمريكية دولة مارقة وخارجة عن القانون كما وصفها، معتبراً أنها تنتهج أساليب التنظيمات الإرهابية بالقتل والتصفيات دون الأخذ بعين الاعتبار أي ضوابط أو قواعد قانونية أو إنسانية أو أخلاقية في سبيل تحقيق مصالحها في المنطقة.

وتجدر الإشارة إلى أن “ترامب” صرّح قبل عامين بأن فكرة اغتيال الرئيس “الأسد” غير مطروحة للنقاش أبداً، لكنه عاد أول أمس وناقض تصريحاته السابقة حين قال أنه كان يريد فعل ذلك لكن “ماتيس” عارض القرار.

أعلن في شمرا