ظريف: لا نتفاوض مع أمريكا وبريطانيا

أكد وزير خارجية إيران، محمد جواد ظريف، أن بلاده لن تتفاوض مع أمريكا لأن لا جدوى من ذلك، ولم تجر أي مفاوضات مع بريطانيا حول دفع تعويضات عن خسائر تكبدتها سفارتها في طهران عام 2012.

وقال اليوم تعليقا على بعض الآراء التي تتحدث عن احتمال الحوار مع الولايات المتحدة: "ليس هناك أي حوار جار مع أمريكا، لأن الأمريكيين أثبتوا أن لا جدوى من الحوار معهم ولا يمكن الاعتماد على نتائج مثل هذا الحوار" حتى في حال إجرائه.

ولم يستبعد وزير الخارجية الإيراني في يناير الماضي احتمال إجراء بلاده مفاوضات مع واشنطن، حتى بعد اغتيال الجنرال قاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، إذا ما غيرت الولايات المتحدة مسار سياستها ورفعت العقوبات عن طهران.

وأضاف ظريف اليوم: "أما فيما يتعلق بدفع تعويضات لبريطانيا مقابل الأضرار التي تكبدتها سفارتها في طهران عام 2012، فإن هناك قواعد في القانون الدولي تفصل في هذه الأمور، وأن إيران أعلنت أن حماية السفارات الأجنبية في إيران، بعهدة حكومة الجمهورية الإسلامية".

وأوضح  ظريف أن: "جميع المسؤولين في البلاد متفقون على هذه النقطة، ولا بد أن يتفاوض الجانبان على التفاصيل، مؤكدا إن أي إجراء لم يتخذ بهذا الشأن حتى الآن".

وكان متظاهرون إيرانيون غاضبون قد عبثوا بمحتويات السفارة البريطانية في طهران عام 2012 وألحقوا بعض الأضرار بمبناها.

المصدر:"مهر"

أعلن في شمرا