قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" إن عشرات الآلاف من الأطفال يجري استغلالهم ويستخدمون كجنود في نزاعات مسلحة بجميع أنحاء العالم. وإلى جانب الإجبار على القتال، يُجبر الأطفال أيضاً على الأعمال الشاقة.

Simbabwe Kindersoldaten (picture-alliance/dpa/A. Ufumeli)

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" أنه يتم إساءة استخدام عشرات الآلاف من الفتيات والفتيان على مستوى العالم واستغلالهم كجنود في الحروب والنزاعات المسلحة . وأعلنت المنظمة بمناسبة "اليوم العالمي لمكافحة استغلال الأطفال كجنود" الموافق ليوم  غد (الثلاثاء 12 شباط / فبراير 2019) أنه على الرغم من أن هناك قصورا في توفير أرقام موثوقة، فإن بعض التقديرات تفترض وجود ما يصل إلى 250 ألف جندي طفل.

وبحسب المنظمة، يتم إساءة استغلال كثير من الأطفال على أيدي أطراف متنازعة في الصراعات طويلة الأمد في جنوب السودان وجمهورية أفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية والصومال وسوريا واليمن لأغراضها الخاصة.

أعلن في شمرا