صحفية تشيكية: صمت المجتمع الدولي تجاه ممارسات النظام التركي العدوانية يشجعه على ارتكاب المزيد

براغ-سانا

أكدت الصحفية التشيكية المختصة بالشرق الأوسط ماركيتا كوتيلوفا أن صمت المجتمع الدولي حيال ممارسات النظام التركي العدوانية في سورية وليبيا وغيرهما من المناطق يشجعه على التمادي بهذا السلوك الإجرامي.

وفي منشور لها على صفحتها على موقع فيسبوك جددت كوتيلوفا انتقادها صمت الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي (ناتو) حيال هذه الممارسات التي يقوم بها هذا النظام بزعامة رجب طيب أردوغان في سورية وليبيا وتعاونه مع التنظيمات الإرهابية وتهديداته المتكررة لقبرص واليونان وغيرهما من الدول.

ولفتت إلى أن هذا النظام قام باعتقال عشرات الآلاف من الأتراك لأسباب سياسية ومع ذلك يتظاهر الناتو والاتحاد الأوروبي بأنهما لا يريان ولا يسمعان ذلك مثلهما مثل العديد من وسائل الإعلام.

أعلن في شمرا