يعاني نحو 250 مليون شخص في العالم ضعف نظر متوسط إلى شديد، وتبين أن صحة العين ترتبط ارتباطًا وثيقًا بصحة القلب والأوعية الدموية، إذ لوحظ تأثير نوعية الغذاء المتناول في كل من صحة القلب والأوعية الدموية البصرية.

وجد الباحثون علاقة وثيقة بين تناول السكريات البسيطة -كالموجودة في الخبز والمعكرونة- وزيادة احتمالية حدوث التنكس البقعي المرتبط بالعمر -المسبب الرئيسي لفقدان البصر لدى كبار السن- وفسر العلماء ذلك بسرعة هضم هذا النوع من السكريات، ما يؤدي إلى ارتفاع سكر الدم، وللوقاية من ذلك اقترح خبراء الصحة استبدال الأطعمة ذات الحبوب الكاملة بالخبز الأبيض والمعكرونة.

تحتوي اللحوم المعالجة كالنقانق المقلية ولحم الخنزير المقدد واللحوم المعلبة نسبةً عاليةً من الصوديوم، ويؤدي الإفراط في تناولها إلى ارتفاع ضغط الدم، وما لهذا من آثار خطيرة في العين:

لذا يجب عدم تجاوز المقدار اليومي المسموح به وهو 2.3 غرام أو أقل.

تساهم الأطعمة المقلية بالدهون المتحولة -وهي نمط من الدسم غير المشبع- في رفع مستويات البروتين الشحمي منخفض الكثافة -الكوليسترول الضار- ما يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والداء السكري من النمط الثاني، إضافةً إلى إنتاج كميات أكبر من الجذور الحرة مسببةً تلف الخلايا وموتها. لذا ترتبط هذه الأطعمة مباشرةً بأمراض العين كاعتلال الشبكية السكري والتنكس البقعي المرتبط بالعمر.

للوقاية من ذلك، يجب الحد من تناول هذه الأطعمة، واستبدال الفاكهة والخضراوات الغنية بفيتامين سي كالحمضيات والطماطم والفليفلة الحمراء بها.

كشفت دراسة عن صلة بين الإفراط في تناول حمض اللينوليك -نوع من الدسم غير المشبع- وزيادة احتمال الإصابة بالتنكس البقعي المرتبط بالعمر. يوجد حمض اللينوليك في زيوت الطهي بمختلف أنواعها:

ينصح الخبراء باستخدام زيوت الطهي المحتوية على كمية أقل من 4 غرامات من الدسم المشبع لكل ملعقة، وتجنب الزيوت المهدرجة والدسم غير المشبع.

يُصنع السمن النباتي من الزيوت النباتية ويحتوي على دسم جيد غير مشبع، قد يكون أفضل من الزبد الحيواني، لكن تحتوي بعض أنواعه على دهون متحولة، ما يؤدي إلى ارتفاع مستويات الكوليسترول، ومن ثم زيادة خطورة الإصابة بأمراض القلب والعين.

كلما كان السمن أكثر تماسكًا، زادت نسبة احتوائه على الدهون المتحولة، لذا يُفضل استخدام السمن السائل أو المائع أو البحث عن الأصناف غير المحتوية عليها، وفقًا لنسبة احتوائها على الدهون المتحولة على الملصق الخاص بها.

تعرف على أسوأ الأطعمة لصحة العين - تأثير نوعية الغذاء المتناول في كل من صحة القلب والأوعية الدموية البصرية - أغذية مفيدة للعين

غالبًا ما يحتوي هذا النوع من الأطعمة كالحساء وصلصة الطماطم على كميات عالية من الصوديوم، قد تصل إلى 75% من المقدار المسموح به يوميًا، لذا يُنصح بتقليل تناولها للوقاية من ارتفاع ضغط الدم وسواه من المشكلات المتعلقة بصحة العين.

احرص على تناول الأطعمة المعلبة المحتوية على القليل من الملح أو غير المحتوية عليه، ويمكن إضافة ما يحلو لك من التوابل والأعشاب لتعزيز النكهة الطبيعية للمنتج.

تعد كل من مشروبات الصودا والطاقة وعصير الليمون من المشروبات المحلاة المليئة بالسكر، التي غالبًا ما تحتوي على 7 – 10 ملاعق من السكر، وتُعد المصدر الأول للسعرات الحرارية والسكر المضاف في النظام الغذائي الأمريكي. ويساهم هذا الوارد العالي من السكر في زيادة احتمال الإصابة بأمراض القلب والداء السكري من النمط الثاني، ما يؤدي إلى اعتلال الشبكية السكري والتنكس البقعي المرتبط بالعمر. ويبقى الماء الخيار الأفضل للحصول على نمط حياة صحي.

يؤدي الإفراط في تناول السمك والمحار إلى ارتفاع مستويات الزئبق في الدم، ما يسبب مشكلات صحية خطيرة لدى بعض الأشخاص ومنها تضرر العين، لذلك ينصح الخبراء النساء الحوامل أو المرضعات أو اللائي يخططن للحمل والأطفال بعدم تجاوز كمية 8-12 أونصة (220-330 غرام) من السمك والمحار أسبوعيًا.

يرتبط الكحول بتضرر العين، إذ يؤدي الإفراط في تناوله إلى الساد العيني -الكاتاراكت- في سن مبكرة، وهي حالة شائعة ناجمة عن ضبابية عدسة العين وإعتامها، ما يعوق الرؤية.

يزيد التناول اليومي للكافيين معدلات الإصابة بارتفاع الضغط داخل العين، إذ تظهر الدراسات ارتفاع ضغط العين لدى من يعاني الزرق -الغلوكوما- حال تناول الكافيين، وقد يسبب ارتفاع ضغط العين الشديد ضعف الرؤية ومن ثم العمى.

اقرأ أيضًا:

أفضل عشرة أطعمة لصحة العين

التورم تحت العين: الأسباب والعلاج

ترجمة: لارا الطراونة

تدقيق: يمام بالوش

مراجعة: أكرم محيي الدين

المصدر

Avatar
أعلن في شمرا